مجتمع وحقائق

ديانات / المملكة العربية السعودية متهمة “بتهويد” القرآن.

L’Arabie saoudite accusée de «judaïser» le Coran

لقد أُكْتُشِفَ أن ترجمة القرآن إلى اللغة العبرية، المعتمدة من قبل السلطات السعودية، تحتوي على أكثر من 300 ” أخطاء ترجمة “

 

” مجمع الملك فهد” ، هو مطبعة في المدينة المنورة بالمملكة العربية السعودية ، والتي تنشر القرآن باللغة العربية ولغات أخرى. تنتج الشركة حوالي 10 ملايين نسخة من القرآن كل عام في 74 لغة مختلفة.

 

إن ترجمة القرآن إلى اللغة العبرية ، التي وافقت عليها السلطات السعودية ، جذبت الانتباه. حيث أن الأخير يحتوي على أكثر من 300 “خطأ” ، و يبدو أن عددًا منها يدعم رواية إسرائيل عن مطالبتها بفلسطين والمسجد الأقصى.

كانت نسخة من الترجمة متاحة للجمهور بتنسيق PDF حتى مساء السبت الماضي. تم سحب الأخير بعد نشر وكالة الأنباء الفلسطينية شهاب مقطع فيديو عن “الأخطاء”.

و هذا ما أ ظهر باحث في الشؤون الإسرائيلية ، علاء الدين أحمد ،و هو يندد بالترجمة السيئة.

 

و من بين هذه “الأخطاء” المكتشفة ، “إغفال اسم النبي محمد” ، ونفس الشيء بالنسبة للنبي” عيسى (يسوع)” . و هو نفسه في واحدة من الآيات التي تتضمن اسم إسماعيل ، لم يعد يظهر هناك. بإعتبار أن الدين اليهودي لا يعتبرهم كذلك.

 

“في نهاية القرآن” ، يُعرّف النبي إبراهيم بأنه والد إسحاق ويعقوب وليس إسماعيل ، وهو جهد يهدف إلى أن يكون متوافقًا مع نسخة” التوراة” ، هكذا يدين الباحث الفلسطيني.

 

والأسوأ من ذلك قيل أن المقدمة خرجت من قلم وزير الشؤون الإسلامية السعودي عبد اللطيف بن عبد العزيز الشيخ.

Related posts
مجتمع وحقائق

الجزائر / " 2124 " قضية تتعلق بالإعتداءات بالسلاح الأبيض وحمله خلال شهر أكتوبر فقط

مجتمع وحقائق

فرنسا/ 6 اشهر سجن لجزائري بتهمة "تمجيد" إغتيال سامويل باتي

مجتمع وحقائق

الجزائر/ عودة أداء صلاة الجمعة بداية من يوم 6 نوفمبر الجاري

مجتمع وحقائق

مجتمع\ شقيقتا رياض محرز تتعرضان لاعتداء وضرب مبرح في باريس

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *